عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    26-Feb-2017

المنتدى الدولي للاتصال يستضيف أعضاء السلك الدبلوماسي في الإمارات

 

الشارقة –الغد-  ينظم المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة بالتعاون مع دائرة العلاقات الحكومية في الإمارة لقاء خاصاً يجمع أعضاء السلك الدبلوماسي، من السفراء والقناصل والملاحق المعتمدين لدى دولة الإمارات العربية المتحدة المشاركين في حضور فعاليات الدورة السادسة من المنتدى الدولي للاتصال الحكومي المقرر انعقادها يومي 20 و21 مارس المقبل تحت شعار "مشاركة مجتمعية... تنمية شاملة".
ويأتي هذا اللقاء ضمن برامج المنتدى الدولي للاتصال الحكومي الرامية إلى تعزيز العلاقات المحلية والدولية وترسيخ أواصر التعاون بين مختلف الجهات وتبادل التجارب والخبرات المتعلقة في تطوير منظومة الاتصال الحكومي.
ودائرة العلاقات الحكومية في إمارة الشارقة هي الجهة المسؤولة عن تعزيز العلاقات مع الجهات الدولية والاقليمية والمحلية وتوحيد وسائل الاتصال الدولية والمخولة بتقديم الدعم الدبلوماسي وتمثيل الإمارة في المحافل الدولية.
وأكد رئيس مجلس الشارقة للإعلام، الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، بأن تنظيم لقاء رفيع المستوى مع السفراء والقناصل والملاحق المعتمدين لدى الامارات والذين يمثلون الدول الشقيقة والصديقة للدولة يهدف الى تعزيز آليات التنسيق في منظومة الاتصال الحكومي بين حكومة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة من جهة ومختلف حكومات العالم من جهة أخرى وذلك تأكيداً للدور المحوري لمنظومة الاتصال الحكومي في مسيرة تحقيق أهداف التنمية المستدامة لمختلف دول وشعوب العالم.
ويتطرق اللقاء إلى جهود دولة الإمارات العربية المتحدة بما فيها إمارة الشارقة ورصيدهما الغني في الالتزام بمبادئ وأهداف التنمية المستدامة، ويجري تبادل خبرات وآراء أصحاب الاختصاص والخبرة من المحليين والدوليين حول السبل الأكثر نجاحاً لتحقيق الأهداف الأممية التي باتت تشغل حيزاً كبيراً من برامج الحكومات والمؤسسات الدولية ومنظمات المجتمع المدني وساحة الإعلام الرسمي والخاص.
وأكد القاسمي أهمية هذا اللقاء بحضور شخصيات رفيعة المستوى من أصحاب الخبرة والمعرفة في إثراء طروحات المنتدى وتعزيز مخرجاته بما يحاكي رؤى إمارة الشارقة وأهدافها الرامية إلى تعميم الاستفادة من التجارب الدولية الرائدة في مجال الاتصال الحكومي وتطوير منظومته كنموذج عصري متقدم لأنماط التواصل بين الحكومة والجمهور ومؤسسات القطاع الخاص.
بدوره أكد رئيس دائرة العلاقات الحكومية، الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، بأن إمارة الشارقة معروفة ومنذ القدم بانفتاحها الثقافي على العالم، وأنها تعد من أكثر مدن العالم اهتماماً بنشر المعارف والعلوم، منوهاً بأن استضافة ممثلي البعثات الدبلوماسية يعزز حضور المنتدى والاطلاع على تجارب مختلف دول العالم في المواضيع ذات الصلة بتوجهات هذا العام وخصوصاً في الشؤون المتعلقة بالاتصال الحكومي وأهداف التنمية المستدامة وبما سيسهم في توطين المعارف وتبادل الخبرات على نحو كبير.
وأشار القاسمي بأن التعاون مع المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة لدعوة السفراء والقناصل لحضور المنتدى تتماشى مع شعاره "مشاركة مجتمعية... تنمية شاملة"، فالبعثات الدبلوماسية جزء من المجتمع ولها دور مهم للغاية في منظومة التعاون الدولي وبالتالي فهي جزء حيوي من التكامل لتحقيق أهداف التنمية المستدامة عبر رفع مستويات التنسيق بين الدول لإيجاد الحلول لمختلف التحديات المشتركة.
وبين رئيس دائرة العلاقات الحكومية بأن هناك العديد من المواضيع التي سيطرحها المنتدى وتعنى بها كافة حكومات العالم، منوهاً بأن أهداف التنمية المستدامة ستتحقق فقط في حال تعاونت حكومات وشعوب العالم في مواجهة التحديات الراهنة والمستقبلية، ومشيداً بالدور الإيجابي للاتصال الحكومي في دعم جهود ومشاريع الحكومات في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتعزيز انتشار العلوم والمعارف الرامية لتعزيز التقدم الاقتصادي والاجتماعي. 
يذكر أن المنتدى الدولي للاتصال الحكومي الذي يعقد تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وينظمه المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة خلال الفترة من 22 إلى 23 من مارس الجاري في مركز إكسبو الشارقة.
وانطلق المنتدى في دورته الأولى عام 2012، تماشياً مع رؤية صاحب السمو حاكم الشارقة، بهدف الارتقاء بمنظومة الاتصال الحكومي في الشارقة ودولة الإمارات من خلال استعراض أفضل الممارسات العالمية في الاتصال الحكومي، وتعزيز التواصل بين الحكومة والجمهور من أجل الارتقاء بالأداء الحكومي وتحقيق تطلعات أفراد المجتمع، بما يواكب متطلبات الحاضر وتحديات المستقبل.
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات